مراجعة يومية لوسائل الاعلام العربية لتاريخ: الخميس 10 يناير 2019

"داعش"

خبير: هذا سبب تمركز "داعش" في الشريط الحدودي الجنوبي لدول المغرب

اخبار الامارات العاجلة: قال الباحث في شؤون الشرق الأوسط بمركز سلمان – زايد، محمود أبوحوش، إن إعلان القوات المغربية نجاحها في تفكيك خلية إرهابية مكونة من 3 عناصر موالين لداعش، يأتي في إطار محاولات المملكة لتضييق الخناق على التنظيم المنتشر في الشريط الحدودي الجنوبي لدول المغرب العربي من ليبيا حتى الصحراء الغربية. وأشار أبوحوش ، إلى أن المنطقة تشهد تمركز التنظيم بسبب اهتزاز الأوضاع الامنية في المنطقة، وأن تنظيم داعش لديه خلايا كثيرة خاملة، ومن المحتمل أن تنشط تلك الخلايا في غضون الفترات المقبلة نتيجة السقوط المدوي للتنظيم في سوريا والعراق وليبيا. وأضاف أبوحوش، أن الخطوات الامنية الاستباقية في دول المغرب العربي لاكتشاف تلك الخلايا، يحد من مخاصر التنظيم ويكشف مخططاته ومصادر التمويل والشبكات التي تكونت في المنطقة العربية بالكامل. ("باحث : دول المغرب العربي بحاجة لآلية عمل مشتركة لمكافحة داعش"، اخبار الامارات العاجلة) https://goo.gl/Gm9iW4

لبنان يوقف خلية لتنظيم "داعش" في عرسال

الخليج 365: أعلنت السلطات اللبنانية، اليوم الأربعاء، أنه تم اعتقال عناصر خلية تابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي، في منطقة عرسال، قرب الحدود السورية. وقالت المديرية العامة للأمن العام، في بيان لها، إنه في إطار متابعة تحركات الخلايا الارهابية النائمة وملاحقة عناصرها، وبناء لإشارة النيابة العامة المختصة، أوقفت المديرية العامة للأمن العام ثلاث سوريين على خلفية انتمائهم لتنظيم "داعش" الإرهابي. وذكر البيان أن أحد المتهمين اعترف بمبايعة التنظيم وإنشاء مجموعات مؤيدة للتنظيم عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتجنيد أشخاص بهدف تشكيل خلية تعمل داخل الأراضي اللبنانية، وذلك بحسب ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام اللبنانية. (هاني نصر العربي، "الأمن العام اللبناني يوقف خلية لتنظيم "داعش" في عرسال "، الخليج 365) https://bit.ly/2AF0dSu

"الإخوان المسلمين"

مصر: قضايا الكسب غير المشروع تطال قيادات "الإخوان المسلمين"

صوت الأمة: انتهى منذ 9 أيام عام 2018، إلا أنه خلّف وراءه 52 قضية تضخم ثروة واستغلال النفوذ خاصة بجهاز الكسب غير المشروع التابع لوزارة العدل لم تنتهي الأجهزة المختصة من فحصها حتى الآن. وضمن قائمة القضايا، هناك 23 قضية تضم عددا من قيادات الإخوان، على رأسهم الرئيس المعزول محمد مرسى، ونائب المرشد خيرت الشاطر، وعدد من حركة قضاة من أجل مصر التابعة للجماعة، وكلها تنتظر تقارير الخبراء فيما يخص المتهمين الذين استغلوا نفوذهم الوظيفي وقت حكم جماعة الإخوان الإرهابية، وحصلوا على كسب غير مشروع بما لا يتناسب مع مصادر دخولهم المشروعة، عبارة عن أراض فضاء وزراعة في عدد من المحافظات، وتبرعات للجماعة وحزبها «الحرية والعدالة» دون سند قانوني. (علاء رضوان، "52 قضية كسب غير مشروع لقيادات الإرهابية ورجال الأعمال"، صوت الأمة) https://bit.ly/2THr2fZ

"حزب الله"

"حزب الله" يشرف على شبكة واسعة من عملاء ترويج المخدرات في سوريا

جيرون: تُشكّل تجارة المخدرات موردًا ماليًا مهمًا لميليشيا “حزب الله”، يُقدّر بمئات ملايين الدولارات، حسب بعض التقارير. وفي تقديرات أخرى، فإن هذه التجارة تُموّل خزينة الحزب بأكثر من 70 بالمئة من إيراداته المالية. أشهر المخدرات، التي موّلت خزائن “حزب الله”، حبوب “الكبتاجون” ذات الأرباح العالية. الخطر الأكبر من نشاط ميليشيا “حزب الله” على سورية والسوريين لا يتأتَّى من تهريب المخدرات بل من ترويجها وبيعها في الداخل السوري. فبجهود “الحزب الإلهي” صاحب اليد النظيفة القابضة على “المال الطاهر”، أصبحت تجارة المخدرات رائجة، وخصوصًا في مناطق سيطرة ميليشيات الأسد. تشرف ميليشيا “حزب الله” على شبكة واسعة من عملاء ترويج وبيع المواد المخدرة، تُقدّر بنحو 1600 عميل، وبالتعاون مع بعض ضباط الأسد، مقابل حصولهم على قسم من المرابح الضخمة التي يجنيها التجار والمروجون. (محمد محمد، "ميليشيا “حزب الله” تستبيح سورية بالمخدرات"، جيرون) https://bit.ly/2RJQHqM

"الحوثي"

الحوثي تجني 7 مليار دولار أمريكي خلال عام 2018

كيو بوست: بعد أكثر من 4 سنوات على انقلابهم على السلطة في اليمن، جنى الحوثيون أكثر من 7 مليار دولار أمريكي من الموارد المحلية خلال عام 2018 وحده، فيما جمع الحوثيون أكثر من 4 مليارات دولار من الإيرادات الزكوية والضرائب العقارية وضريبة استهلاك القات ورسوم تراخيص النقل والتراخيص الصحية وغيرها، بحسب إحصائيات أوردها المركز اليمني للدراسات والإعلام الإغاثي والإنساني. ومن المقدر ان أكثر من 13 مليار دولار هي إجمالي ما يتم نهبه سنويًا من قبل ميليشيا الحوثي الانقلابية. يمُّول جزء من ذلك المال الحرب التي تشنها الميليشيا على اليمنيين في عدد من المحافظات اليمنية، فيما يدخر الحوثيون الجزء الآخر في بيوتهم، ويجري استغلال قسم آخر من قبل القيادات العليا للجماعة في مجال استيراد النفط والمضاربة بالعملة في السوق السوداء. يقول الباحث الاقتصادي اليمني “حسام السعيدي” في تصريح خاص: “إنَّ الميليشيا الحوثية تتكتم حول المبالغ التي تستلمها بشكل مباشر عن طريق النقاط الجمركية التي تفرضها الميليشيا أو العائدات الضريبية المختلفة”. ("بالأرقام والوثائق: مليارات الدولارات نهبها الحوثيون من خيرات اليمن"، كيو بوست) https://goo.gl/JnAL8t