مراجعة يومية لوسائل الاعلام العربية لتاريخ: الاحد 11 نوفمبر 2018

"داعش"

العراق: داعش قام بتهريب 400 مليون دولار

أخبار الآن: حسب أقوال أحد البرلمانيين العراقيين، قام داعش بتهريب 400 مليون دولار خلال العملية التي رافقت انحساره عن المناطق العراقية. في غضون ذلك، استمر المسؤولون عن التمويل في التنظيم بغسل الأموال ونقلها. إذا قمنا بتتبع مسار تلك الأموال، فما هو مآلها؟ هذا هو السؤال الذي تقوم السلطات العراقية والكردية والائتلاف بمحاولة الإجابة عنه بمزيد من التفصيل بفضل المعلومات التي تم الحصول عليها في مداهمتي أكتوبر التي استهدفتا شبكة داعش المالية. أدلة اخرى تؤكد أن العديد من كبار قادة داعش أخذوا أموال التنظيم وهربوا بها إلى أماكن آمنة. قد يكون البعض منهم مختبئًا في شرق سوريا، وكذلك في إدلب بحثًا عن ممر آمن مع أموال داعش المسروقة. ("بعد عمليات ناجحة، شبكة داعش المالية انفرط عقدها"، أخبار الآن) https://goo.gl/m2xgpt

"الإخوان المسلمين"

وزير يمني سابق يتهم "الإخوان المسلمين" بتأسيس ميليشيات مسلحة من أموال الشعب

dmc news: أكد سياسي يمني بارز، أن تنظيم "الإخوان المسلمين" في اليمن والممول قطرياً بات يمتلك ميليشيات مسلحة خارج سيطرة الدولة وتدين بالولاء طائفياً للحزب الذي تصنفه العديد من دول الإقليم على قوائم الإرهاب. واتهم وزير الثقافة اليمني السابق عبدالله عوبل، "تنظيم الإصلاح اليمني بالاستيلاء على أموال الشعب مستغلاً حالة الحرب في اليمن وتأسيس ميليشيات تابعة للتنظيم خارج سيطرة القوات المسلحة اليمنية الرسمية". وقال عوبل وهو الأمين العام لحزب التجمع الوحدوي اليمني في تصريح صحفي، إن "حزب الإصلاح (الإخوان) اقتنص الحرب بالتهام الأموال والوظائف تحت راية الشرعية". ("سياسي يمني: الإخوان أسسوا ميليشيات مسلحة"، dmc news) https://bit.ly/2RMZvIV

خبير: جماعة "الإخوان المسلمين" تستخدم سلاح الشائعات لتقويض الدولة المصرية

البوابة نيوز: قال إسلام الغزولي، مستشار رئيس حزب المصريين الأحرار لشئون الشباب، وعضو المكتب السياسي للحزب، إنه لم يكن أمام جماعة "الإخوان المسلمين" في ال7 سنوات الماضية وخاصة في أعقاب ثورة 30 يونيو سوى تكسير همة المصريين الذين خرجوا للمناضلة ضد اختطاف الدولة المصرية. وأضاف الغزولي على فضائية" إكسترا نيوز"، أن جماعة "الإخوان" حاولت خلال الفترة الماضية الترويج للشائعات التي تستهدف الدولة المصرية بكافة الوسائل والطرق، في محاولة لتشتيت الفكر واثارة البلبلة والرأي العام. وأشار إلى أن الشائعات زادت بشكل كبير في الفترة الأخيرة، حيث وصل عدد الشائعات إلى 233 شائعة يوميا، بما يعني 10 شائعات كل ساعة. وألمح إلى أن قنوات جماعة الإخوان، متميزين في خلق الأكاذيب، وترويجها على منصات التواصل الاجتماعي، وما يساعدهم في ذلك التمويل الدولي الكبير الذي تحصل عليه هذه القنوات من دول خارجية، أولها قطر وتركيا. (سارة ممدوح، "إسلام الغزولي: الإخوان يثيرون الشائعات للتأثير على الرأي العام "، البوابة نيوز) https://bit.ly/2FdAYeE

"حزب الله"

حزب الله يبحث عن سيولة نقدية

لبنان24: وبحسب ما تقول مصادر سياسية مطّلعة، فإن الخارج، ولا سيما الاميركي، يتعقب كل من لهم علاقة من قريب او بعيد مع حزب الله، ويعرفهم بالتفاصيل الصغيرة وقد وضع داتا كاملة وشاملة بهؤلاء، ويلاحقهم في اقطار العالم. المصادر لا تفصل ايضا بين “خنقة” حزب الله المالية والمادية وقراره دخول الحكومة العتيدة بقوة بعد ان كان يرضى بحقائب “متواضعة” اذا صح القول. فتمسّكه بالحصول على وزارة الصحة لا يأتي فقط من باب كونها ستساعده في تقديم خدمات الى “حاضنته”، بل قد تؤمّن له سيولة نقدية. فالمرجّح ان يعمل من ستؤول اليه الحقيبة على فتح السوق اللبنانية على الدواء الايراني، فتستفيد طهران من جهة من هذه التجارة، ويستفيد الحزب الذي يعتاش من المخصصات التي تحولها اليه الجمهورية الايرانية من جهة اخرى. وهو أصرّ على “الصحة” كون العقوبات الاميركية لن تطال قطاع الاستشفاء الايراني. ("تضييق مالي على “حزب الله” وانزعاجٍ في الضاحية.. فهل يردّ حكوميًا؟"، لبنان24) https://goo.gl/upWJRt

"الحوثي"

الحوثيون يفرضون إتاوات جديدة على طلاب جامعة ذمار

المشهد العربي: أقدمت مليشيا الحوثي الانقلابية، على تنفيذ حيلة جديدة، لجني الأموال بعد الخسائر التي تكبدتها في جميع جبهات المعارك، حيث فرضت، مبالغ مالية مقابل ما أسمته "إيجار"، للقاعات بجامعة ذمار، ووضعت عدة شروط على الطلاب المحتفلين. وأكدت مصادر أكاديمية، أن مليشيا الحوثي بجامعة ذمار، وعبر رئيس الجامعة المعين من قبلها، وبإشراف ما يسمى ملتقى الطالب الجامعي، فرضت مبالغ مالية مقابل السماح للطلاب بإقامة حفلات التخرج والتي ستقام هذا الأسبوع وتبدأ من يوم غد الأحد. وأوضحت المصادر أن المليشيات اشترطت على الطلاب المتخرجين دفع مبلغ خمسين ألف ريال (200 دولار) مقابل السماح لهم بإقامة احتفالهم في قاعة جامعة ذمار، ومنعت أي حفل خارج الجامعة وأنه غير مقبول. ("دفع رسوم مقابل حفل التخرج.. إتاوات حوثية جديدة على طلاب جامعة ذمار"، المشهد العربي) https://bit.ly/2z27PO2