مراجعة يومية لوسائل الاعلام العربية لتاريخ: الاربعاء 1 اغسطس 2018

"تمويل الارهاب"

رئيس جماعة علماء العراق يكشف عن أبرز ممولي الإرهاب

اخبار العراق: كشف رئيس جماعة علماء العراق الشيخ خالد الملا عن أبرز ممولي العمليات الارهابية في العراق ومصادر تمويلها. الملا قال إن العمليات الارهابية ومنها تفخيخ السيارات التي كانت تحدث في العراق يتم دعمها داخليا وتصرف اكثر من 20 الف دولار لتفخيخ سيارة واحدة , لافتا الى ان الدعم الخارجي للارهابيين كان يأتي عن طريق تجار اثرياء جدا يملكون ملايين الدولارات ولديهم شركات معروفة. واضاف: هناك دعم للجماعات الارهابية يأتي عن بعض الرموز الدينية النافذة في دولها وتمتلك اموال طائلة وشركات استثمارية. ("الملا يكشف عن أبرز ممولي العمليات الارهابية في العراق .. تعرف عليهم"،اخبار العراق) https://goo.gl/FhozDR

ايران: إنفاق 40 مليار دولار سنويا لدعم الإرهاب

البوابة نيوز: تتصدر ايران المشهد الدولي في دعمها للارهاب وتخريب دول المنطقة، فمنذ اقتحام السفارة الأمريكية في طهران في نوفمبر من العام 1979 وإيران تسير بخطوات حثيثة، لدعم الارهاب في منطقة. وبالرغم من انه لا توجد إحصاءات رسمية يمكن الاستناد إليها في بيان الدعم المالي الذي تقدمه إيران لجماعات الإرهاب في المنطقة العربية، والتي تنتشر من العراق إلى سوريا مرورا باليمن وليبيا، لكن العديد من الدراسات التي صدرت على مدار السنوات الثلاث الماضية، تشير بوضوح إلى أن إيران أنفقت ما يربو على مئة مليار لدعم نظام بشار الأسد في سوريا، وحزب الله في جنوب لبنان، إلى جانب العشرات من الميليشيات الشيعية التي ظهرت في العراق إبان انتهاء نظام البعث، وغيرها من الميليشيات الفكرية والمذهبية التي تنتشر في البحرين واليمن وعدد من دول الشمال الإفريقي. وتشير القليل من الدراسات الصادرة عن مراكز بحوث إيرانية مستقلة، إلى أن طهران أنفقت في تمويلها للميليشيات الأجنبية في العديد من الدول العربية خلال السنوات الأخيرة ما يتراوح بين 40 و80 مليار دولار. ("أذرع إيران المخربة في المنطقة.. إنفاق 40 مليار دولار سنويا لدعم الإرهاب.. تنفيذ 38 عملية في أكثر من 16 دولة"،البوابة نيوز) https://goo.gl/z3t71B

إيران تموّل جماعاتها في اليمن بالسلاح عبر العراق

حضرموت: كشفت مصادر عن قيام إيران بنقل عناصرها الإرهابية وآلاف الأطنان من الأسلحة والمتفجرات عبر مطار النجف الدولي في العراق إلى اليمن، لمواصلة مخططاتها التخريبية في المنطقة. وتقوم طهران بهذا الدور التخريبي بالتنسيق مع مليشيات بدر والعصائب وحزب الله الإرهابية، وذلك بواسطة "الوحدة 190"، التابعة لـ"فيلق القدس"، الذراع الإرهابية للحرس الثوري الإيراني. من جانبه، أكد رئيس حزب سربستي كردستان المعارض للنظام الإيراني، عارف باوجاني، أن إيران تصدر آلاف الأطنان من الأسلحة والعتاد والمتفجرات إلى الحوثيين في اليمن تحت عنوان المساعدات الخيرية في صناديق تحمل اسم الهلال الأحمر الإيراني. ("إيران تمول جماعاتها في اليمن بالسلاح عبر العراق"، حضرموت) https://bit.ly/2v7r6LZ

"الإخوان المسلمين"

إتهام جماعة "الإخوان المسلمين" باستغلال موسم الحج لجمع التبرعات

الدستور: قبل موسم الحج، يجب أن ننتبه من الآن إلى استغلال جماعة "الإخوان المسلمين" تلك المناسك المقدسة لتحقيق أغراض التنظيم، وترتيب المؤامرات، وعقد اجتماعات للتنظيم الدولي بعيدًا عن عيون الأمن التي لا يمكن أن ترصد تحركاتهم وسط الملايين الذين تزدحم بهم المناسك. وقد اتجهت جماعة "الإخوان المسلمين" توسيع مفاهيم المنافع، فأضافت لها الالتقاء في موسم الحج لإدارة خطط التنظيم الدولي وتحديد مساره وتمويله، وجمع التبرعات لتمويل المعارك الإرهابية تحت غطاء الدين! ("مؤامرات إخوانية في موسم الحج"، الدستور) https://www.dostor.org/2269550

"الحوثي"

قادة "الحوثي" يبتزون التجار مقابل حمايتهم

اخبار اليمن: افصحت مصادر إعلامية في العاصمة صنعاء عن تسلط وتقاضي مليشيا الحوثي لعشرات الملايين شهرياً من التجار مقابل حمايتهم واستمرار نشاطهم التجاري تحت سلطتهم الجائرة. وكشفت هذه المصادر بصنعاء أن قيادي حوثي يتقاضى شهرياً 20 مليون ريال (80 الف دولار) وقيادي آخر نحو خمسة ملايين ريال (20 الف دولار) شهرياً من التجار مقابل عدم الاعتداء عليهم من العناصر التابعة للجماعة. وتؤكد المصادر ان هذه الاتاوات غير القانونية يتسابق عليها كبار القيادات الحوثية ولهف اموال التجار حتى يتمكنوا من استمرار دعم الجبهات حسب زعمهم. ("قيادي حوثي ينهب تجار صنعاء 20 مليون شهرياً"، اخبار اليمن) https://bit.ly/2v5ACzp