مراجعة يومية لوسائل الاعلام العربية لتاريخ: الاثنين 21 يناير 2019

"تمويل الإرهاب"

مصدر قبلي ليبي: قطر تواصل تمويل الجماعات الارهابية

العين الإخبارية: تواصل قطر دعمها للجماعات الإرهابية في جنوب ليبيا، تحت غطاء الأعمال الإنسانية، وذلك عبر منظمات مجتمع مدني ، مستغلة الظروف المعيشية الصعبة لسكان الجنوب. مصدر قبلي ليبي قال في تصريحات خاصة الأحد، إن منظمات تمولها قطر تتستر خلف عباءة “المساعدات الإنسانية والغذائية” باتت تتحرك في جنوب ليبيا، بذريعة تقديم مساعدات إنسانية في جنوب البلاد لإحداث اختراق في المنطقة وتمرير مساعدات للمجموعات الإرهابية والمسلحة المتمركزة في جنوب ليبيا. وأكد المصدر، الذي فضل عدم كشف هويته، قيام جمعيات تمولها قطر في ليبيا بالتواصل مع بعض شيوخ وأعيان مدن الجنوب الليبي بذريعة تقديم المساعدات الإنساية للسكان في تلك المنطقة، مشيرا إلى أن التحركات التي تقودها الجمعيات الخيرية الممولة من الدوحة تهاجم عمليات الجيش الليبي جنوب البلاد وتحملها مسؤولية تردي الأوضاع. ("قطر تدعم الإرهاب في جنوب ليبيا تحت ستار “المساعدات الإنسانية”، العين الإخبارية) https://goo.gl/jitc7S

مصر: تجديد حبس 7 متهمين بتمويل الإرهاب

اليوم السابع:

جددت نيابة أمن الدولة العليا، حبس 7 متهمين جدد 15 يوما احتياطيا على ذمة التحقيقات التي تجري معهم بمعرفة النيابة في اتهامهم بخلية "نساء ضد الانقلاب " المتهم بتأسيسها عائشة الشاطر وآخرين واتهامهم بالانضمام لجماعة إرهابية أسست على خلاف القانون والتحريض ضد الدولة. وكشفت التحريات الأولية انضمام المتهمين إلى جماعة إرهابية وتلقى تمويلات بغرض الإرهاب والمشاركة في اتفاق جنائي الغرض منه ارتكاب جريمة إرهابية. (أمنية الموجي، "تجديد حبس 7 متهمين 15يوما في اتهامهم بقضية خلية "ابنة الشاطر" "، اليوم السابع) https://bit.ly/2sDKoH7

"مكافحة الاهاب"

خبير عراقي: جماعات متطرفة تحاول كسب الأنصار وجمع الأموال عبر الفضاء المعلوماتي

السلطة: قال الخبير الأمني العراقي، الدكتور أمير الساعدي، إن قرار رئيس الحكومة، عادل عبدالمهدي، بإنشاء "سور الكتروني" أو نظاماً لحماية المؤسسات والأفراد من الهجمات الإرهابية يأتي في توقيت العراق في أمس الحاجة فيه إلى إجراءات كتلك. وأشار إلى أن تلك الوسائل الالكترونية يمكنها محاربة الفكر المتطرف، لافتا إلى أنه عقب 2014 وسيطرة تنظيم داعش الإرهابي كانت هناك مجاميع متطوعة في البداية من الشباب العراقي على صفحات التواصل الاجتماعي لمواجهة "التطرف السيبراني". وأوضح الساعدي أن مرحلة الردع تحولت من التطوع إلى جبهة أمنية حقيقية، ورأى أن هناك العديد من الجماعات المتطرفة التي تحاول كسب متطرفين وجمع الأموال عبر الفضاء المعلوماتي. (علاء المصري، "خبير عراقي: السور الإلكتروني ضرورة لمواجهة الإرهاب السيبراني"، السلطة) https://bit.ly/2T7toF4

"الإخوان المسلمين"

خبير: قيادات "الإخوان المسلمين" ترفض إجراء مراجعات خشية فضح اختلاساتها المالية الخليج 365:

قيادات "الإخوان المسلمين" ترفض إجراء مراجعات خشية فضح اختلاساتها المالية الخليج 365: علق هشام النجار الباحث في شئون التيارات الإسلامية، على الحوار الذي أجراه موقع "الخليج 365" مع قائد مراجعات "الإخوان المسلمين" داخل السجون، راصدا الأسباب التي تجعل قيادات الجماعة المحظورة ترفض هذه المراجعات، مؤكدا أن أهم هذه الأسباب هو خوف القيادات من فضح أنفسهم بشأن الاختلاسات المالية. وأضاف "النجار":" تخشى هذه القيادات المحاسبة لأن مجرد إجراء مراجعات يعتبرونه خطوة أولى في فتح الملفات المخفية والبدء في مراجعة كل ما مضى ومحاسبة المسئولين عن كل الجرائم وعن جر الجماعة للعنف وعن الفساد والاختلاسات وملف التمويل والدعم والإنفاق فبقاء الحال كما هو عليه تعتبره هذه القيادات بمثابة الانقاذ لها من فضح ما تورطوا فيه من جرائم على كل المستويات". ("باحث: 3 أسباب وراء رفض قيادات الإخوان إجراء مراجعات أبرزها المال الحرام "، الخليج 365) https://bit.ly/2sCvu43

"الحوثي"

الحوثيون ينهبون أموال ذوي الاحتياجات

البوابة نيوز: فقد كشف مصدر مسئول فى إدارة مركز المعاقين حركيًا بمحافظة الحديدة، عن قيام ميليشيات الحوثى الإرهابية بنهب ٢٤٨ مليون ريال من مخصصات المركز المقدمة من المنظمات الدولية للمعاقين. وقال المصدر، إن ميليشيات الحوثى حرمت ٢٣.٨٤٩ مستفيدًا يعانون من الإعاقة الحركية، بعد أن نهبت ٢٤٨ مليون ريال من مخصصات المركز، منذُ قرابة ثلاثة أعوام. وبحسب المصدر كان المركز يتكفل بجلسات التدريب الحركى لـ ٧.٥٦٠ طفل دون الثامنة عشرة، متابعًا أن نهب مخصصات المركز تسبب فى إصابة غالبية الأطفال بأمراض سوء التغذية وحدوث شلل جزئى أو كلى بالمعاقين. وأشار إلى تواطؤ المنظمات الدولية التى صمتت على عمليات النهب التى تقوم بها ميليشيات الحوثى الإرهابية وعدم محاسبتها. ("فضيحة جديدة لـ“الحوثي”.. سرقة أموال ذوي الاحتياجات"، البوابة نيوز) https://goo.gl/yKPMif